العددالبابنوع المقالةعنوان المقالملخص القال
559رؤىنقدالدورة الثالثة عشرة لليالي المسرح الحر خيال رحب.. في عالم ضيقليالي المسرح الحر مهرجان عصامي، بدأ منذ سنوات ليصل دورته الثالثة عشرة بإصرار مثير للإعجاب والتقدير.“المسرح الحر” فرقة مسرحية أردنية مستقلة، يجمع بين أفرادها حب المسرح وإرادة البقاء، نجحوا في استمرار مهرجانهم عبر تواصلهم الدائم مع فرق مسرحية عالمية، محققين شعارهم “المسرح الحر.. خيال رحب في عالم ضيق”.
559رؤىنقد«الأرامل» التونسية.. نساء ينتظرن الوطنثلاث نساء وبحر هم أبطال العرض التونسي الذي شارك في ليالي المسرح الحر بالأردن، الذي تدور أحداثه في مدينة مجهلة الاسم صالحة لأن تكون كل مدينة في عالمنا الذي يسيطر عليه رجال المال المتحالفون مع سلطة لا ترى في البشر إلا أدوات حفر وتنقيب عن مزيد من خيرات يزداد بها ثراؤهم
559رؤىنقدمرة.. بنية درامية تهدم فكر يوربيدسيحق للمخرج أن يقع في غرام شخصيات المسرح الإغريقي، خاصة التراجيدية منها، فهي تعمل على إثارة العواطف والشغف وتدفع للانحياز لها تجاه الظلم الذي يقع عليها وتكون مجبرة على التعايش معه. حيث تدعم الدوافع غير الشعورية داخل الإنسان بأن يطمئن نفسه، بأنه ليس وحده من يعاني بل هناك من يشبهه؛ ولكن الحب غير الممزوج بعقلانية قد يتسبب في قلب الأمور فيضعف طرح تلك الشخصيات ويجعل آلامها أمامنا غير مبرر
559رؤىنقدفي الساعة الأخيرة الشعور بالذنب لا يمحو الجريمةلحظات صغيرة فاصلة بين الحياة والموت، قد لا يدرك الإنسان ما هو مقدم عليه، إن كان موته هو أو موت شخص آخر، هل كانت الساعة الأخيرة هي تلك الساعة قبل وفاة ذلك الشخص ذي القلب الحجري الذي ألقى القنبلة الغاشمة، أم هي الساعة الأخيرة قبل أن يلقي القنبلة على الأبرياء ليقتل بها عشرات الآلاف في أبشع جريمة ضد الإنسانية كلها
559رؤىنقدهاملت الظلمة والنارالنصوص المسرحية الجيدة تكتسب هذه الصفة من عدة مسببات، قد يكون من أهمها قدرتها على التطويع للكثير من وجهات النظر؛ بمعنى أن النص المسرحي الذي يحاول أن ينقل لنا محاكاة للحياة أو الطبيعة.. إلخ، بصرف النظر عن مدرسته الفنية، هذا النص لا يتوقف عند خطاب أحادي، أو حادثة واحدة لها تفسيرها الحتمي الأوحد
559رؤىنقد«حضرة حرة» قضية وطنتطفو قضايا الأمة العربية اليوم على السطح أمام العالم، وتترسخ الحالة العربية كقضية كبرى - بما يجري فيها من أحداث مأساوية - في الأجناس الإبداعية، ويبدو المسرح أكثرها حملا للقضايا الإنسانية، وفواجع الأمة العربية قضايا إنسانية، يتوقف عليها المسرح بالاستعراض والقراءة والتحليل